معظم مالكي سيارات نيسان لا يختارون اللون المناسب لشخصياتهم!

//معظم مالكي سيارات نيسان لا يختارون اللون المناسب لشخصياتهم!

معظم مالكي سيارات نيسان لا يختارون اللون المناسب لشخصياتهم!

أظهرت دراسة حديثة أجرتها شركة نيسان لتصنيع السيارات في الدول الأوروبية أنّ معظم السائقين يختارون سيارات لا تتناسب ألوانها مع شخصياتهم وجاءت نتائج البحث صادمة حيث قام 86٪ من الذين شملهم الاستطلاع باختيار لون لا يتناسب مع شخصيتهم عند شراء سيارة في صالة العرض.

وأظهر البحث أيضاً أنه على الرغم من وجود العديد من ألوان الطلاء الخارجي الأكثر حيوية وتوفر خيارات كثيرة وغير مسبوقة لاختيار المواصفات بحسب الطلب الشخصي، لا يزال المشترون يبدون تحفظاً شديداً عندما يتعلق الأمر باختيار لون الطلاء.

وقد أجريت هذه الدراسة من قبل نيسان كباردة للاحتفاء بخيارات تعديل مواصفات السيارة حسب الطلب المتاحة على سيارة ميكرا هاتشباك الجديدة كلياً. وخلصت الدراسة إلى أن نحو ثلث المشاركين في الاستطلاع كان من المفترض لهم اختيار ظلال أكثر جرأة مثل البرتقالي بدلاً من الرمادي والأسود التقليديين وفقاً لخصائص شخصيتهم.

ولمساعدة المستهلكين، استخدمت نيسان أدوات التكنولوجيا لتطوير برنامج مبتكر للدردشة الأوتوماتيكية بالاعتماد على خاصية (Chatbot) وبالتعاون مع الأخصائية النفسية المعروفة والمتخصصة في مجال الألوان كارن هالر. ويعمل هذا البرنامج عبر فيسبوك ويحدد مزايا شخصية المستخدم ليرشده إلى اللون الأنسب والذي يجب اختياره لسيارة ميكرا بحسب شخصيته وذلك في غضون دقيقتين فقط. ثم يتم توجيه العملاء إلى ميزة تحديد المواصفات السيارة على موقع الشركة ليتمكنوا من تطوير وإضافة التعديلات للحصول على المواصفات الأنسب.

وتعتبر سيارة نيسان ميكرا الجديدة خياراً مثالياً للمستهلكين الذين يفضلون خيارات الألوان الجريئة. وهي متوفرة بعشرة ألوان جريئة للطلاء الخارجي تشمل البرتقالي الذي ينبض بالحيوية والطاقة والأخضر الزاهي. ويسمح برنامج تحديد المواصفات بحسب الطلب باختيار ألوان متباينة يمكن إضافتها إلى المصدات والأبواب والعجلات ومرايا الأبواب. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن إجراء تعديلات على المقاعد، وحواف الأبواب ولوحة القيادة من خلال خاصية اختيار المواصفات الداخلية للسيارة حسب الطلب.

وقد تم طرح السيارة الجديدة للبيع منذ مارس هذا العام، وقام نحو 22٪ من مشتري سيارة ميكرا بتعديل وتغيير مواصفات سيارتهم حسب رغبتهم وهي نسبة تفوق العدد المتوقع. وكانت ميزة التكلفة المنخفضة أيضاً من العوامل التي أدت إلى ارتفاع الطلب حيث على العملاء إنفاق نحو 400 يورو في المتوسط فقط للحصول على التصميم الشخصي والمواصفات التي يفضلونها.

أما بالنسبة للدراسة فقد تم وضع أسئلة مفصلة لتقييم شخصية الفرد من خلال تحليل سلوكه وخياراته المفضلة في عدة أشياء. وتستخدم هذه التقنية عادةً لتحديد مزايا الشخصية الأساسية للفرد. على سبيل المثال، يمكن استخدامها كجزء من عملية الفرز خلال مقابلات العمل.

واستناداً إلى 5000 إجابة من مختلف أنحاء أوروبا، فإن الألوان الزاهية والنابضة بالحيوية مثل البرتقالي يفترض أن تكون في مقدمة الخيارات المفضلة. فهذه الألوان تعكس الصفات الحيوية والمفعمة بالطاقة والتفاؤل التي يتميز بها الشخص. وبينما يرتبط اللون الأبيض بالبساطة والكمال والسيطرة، يعد الأزرق لوناً هادئاً يحبه الناس الذين يثمنون قيم النزاهة.

يذكر أن استجابة الإنسان للألوان تتكون في مرحلة الطفولة المبكرة. فهي لا تنتج دوماً عن رمزية اللون أو ارتباطه بأمور معينة ولكنها قد تكون نزعة فطرية بامتياز وخارجة عن السيطرة.

By | 2017-10-13T10:52:13+00:00 October 13th, 2017|سيارات|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com