الدكتور محمود الموجي يؤكد على ضرورة التوازن في غذاء المرأة الحامل

//الدكتور محمود الموجي يؤكد على ضرورة التوازن في غذاء المرأة الحامل

الدكتور محمود الموجي يؤكد على ضرورة التوازن في غذاء المرأة الحامل

الدكتور محمود الموجي يؤكد على ضرورة التوازن في غذاء المرأة الحامل

كشف أستاذ طب الأطفال واستشاري اضطرابات النمو والتطور وسوء التغذية، الدكتور محمود الموجي، عن أهمية أن يكون غذاء المرأة الحامل متوازنًا، قائلًا: "بصورة عامة يجب أن يكون غذاء الحامل صحيًا ومتوازنًا، وهناك بعض الإرشادات والنصائح الهامة والتي تتمثل في "حمض الفوليك" أحد مكونات فيتامين ب المركب، فيجب أن تتناول من تخطط للحمل أو الحامل حتى 12 أسبوعًا كميات مناسبة من هذا الفيتامين، وهذا مهم للوقاية من حدوث تشوهات خلقية في النخاع الشوكي والعمود الفقري "neural tube defects"، ومن المصادر الهامة لحمض الفوليك البرتقال واليوسفي وكذلك الخضروات الداكنة والبقول والأغذية المدعمة صناعيًا بفيتامين ب مثل بعض أنواع البسكويت والخبز".

وأضاف الموجي، في حديث خاص لـ"العرب اليوم"، أما فيتامين "أ": فيجب تجنب كميات كبيرة من هذا الفيتامين ولذا يجب تجنب الأقراص التي تحتوي عليه وكذلك الأغذية الحيوانية الغنية بفيتامين "أ" مثل الكبد، والحديد أيضًا: يجب التأكد من أن الأم غير مصابة بأنيميا نقص الحديد، لذا قد تحتاج لتناول أقراص الحديد والمتابعة ومراعاة الإكثار من الأغذية الغنية به مثل اللحوم والدجاج والبقول والخضروات وكذلك الأغذية المدعمة صناعيًا بالحديد، أما المكسرات والفول السوداني: يجب تجنبهم لتقليل احتمالات الحساسية في الطفل، وخاصة إذا كانت الأم الحامل تعاني من ربو أو إكزيما جلدية".

وتابع الموجي: "الأسماك: من المناسب أن تقدم مرتين أسبوعيًا لاحتوائها على مواد غذائية مفيدة مثل أوميغا وخاصة الأسماك البحرية " oily fish"، أما القهوة: فالإكثار منها يزيد احتمال السقوط ويمكن تناولها مرة واحدة يوميًا، والشاي الأخضر: يقلل من امتصاص حمض الفوليك ولذا يجب تجنبه حتى 12 أسبوعًا من الحمل ثم بعد ذلك يمكن تناول كوب يوميًا".

وأوضح الموجي، أن الزيادة في الوزن المناسبة أثناء الحمل هي 9-13 كغم، والزيادة الأكثر قد يكون من الصعب التخلص منها فيما بعد، أما إذا كانت الحامل بدينة فلا يجب أثناء الحمل عمل ريجيم ولكن يجب أن تراعي ألا تزيد في الوزن أكثر من الطبيعي، ومن المعروف أن الرضاعة الطبيعية تساعد في إنقاص الوزن، مبينًا أن سلامة الغذاء من التلوث مهمة لأن المناعة تكون أقل أثناء الحمل، فيجب التأكد من عدم تلوث الغذاء ويجب تجنب الأطعمة غير المطهية جيدًا والحرص على غسل الأطعمة الطازجة جيدًا مثل الخضروات والفواكه.

وأشار الموجي، إلى أن القئ والغثيان " morning sickness": وهذا يحدث في الأربعة أشهر الأولى من الحمل ويفضل تقديم أغذية خفيفة ولكن غنية بالسعرات، وبالنسبة لحرقان المعدة " dyspepsia" : يفضل تجنب المقليات والأغذية الحريفة، ومن المهم شرب كمية مناسبة من الماء "اثنان ونصف إلى ثلاثة لترات يوميًا من الماء" مع الإكثار من الأغذية الغنية بالألياف لتجنب الإمساك".

By | 2017-12-07T06:16:46+00:00 December 7th, 2017|صحه|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com