كل ما تحتاجه خلال ممارسة التمارين الرياضية في الشتاء

//كل ما تحتاجه خلال ممارسة التمارين الرياضية في الشتاء

كل ما تحتاجه خلال ممارسة التمارين الرياضية في الشتاء

كل ما تحتاجه خلال ممارسة التمارين الرياضية في الشتاء

يميل بعض الأشخاص، مع بداية التقلبات المناخية وانخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء، إلى التخلي عن القيام بالتمارين الرياضية أو الذهاب إلى صالات الـ"GYM"، إلا أن ذلك يسبب زيادة في الوزن ويساعد على ظهور بعض المشاكل الصحية، ولكن ماذا عن الاستمرار في ممارسة الرياضة في الهواء الطلق رغم وجود الظلمة المبكرة والبرد الشديد؟.
وبصرف النظر عن الفوائد المعتادة من كونها ممارسة حرة وجيدة بالنسبة لك، إلا أن ممارسة الرياضة في الجو البارد بالخارج له آثار أكثر إيجابية من القيام بذلك في فصل الصيف مع أشعة الشمس الساخنة، ويقول سيمون تشامبرز، إخصائي العلاج الطبيعي في عيادة "Pure Sports" في المملكة المتحدة: "إن ممارسة الرياضة في الطقس البارد تساعد القلب في العمل بجد لضخ الدم حول الجسم، كما أن الجسم نفسه يبذل مجهودًا أكبر لتنظيم درجة حرارته الأساسية ما يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية".
وتشير الأبحاث الحديثة، إلى أن ممارسة الرياضة في الهواء الطلق بالطقس البارد يعد فرصة جيدة للحصول على فيتامين "د" الذي يحتاجه الجسم وخاصة في فصل الشتاء، عندما تقل أشعة الشمس، ويوضح تشامبرز: "مع تناقص ساعات النهار وزيادة ساعات الليل، وقلة وصول أشعة الشمس، سيساعد الخروج للمارسة رياضة الجري على رفع حالتك المزاجية حيث له آثار إيجابية على رفع مستوى السيروتونين العصبي "هرمون السعادة".. كما أن فيتامين "د" له أيضًا دورًا هامًا في كثافة العظام، لذلك فممارسة الرياضة بالخارج تساعد على الحد من تلك الأوجاع والآلام التي عادة ما ترتبط مع الأشهر الباردة".
ومن جانبها، تضيف ريبيكا جينتري، مدربة اللياقة البدنية في لندن، أن التدريب في فصل الشتاء في الهواء الطلق يمكن أن يكون أكثر متعة منه في منتصف الصيف، موضحة أن "أجسامنا في فصل الصيف ليس لديها مهمة إضافية لمقاومة الحرارة الخارجية بالإضافة إلى الحرارة التي تم إنشاؤها من ممارسة الرياضة البدنية، على عكس ممارسة الرياضة في درجات الحرارة الباردة فهي تحفز الجسم لبذل مجهود أكبر لتعديل درجة حرارته ما يسمح للناس للمارسة وقت أطول وحرق مزيد من الدهون."
وإذا كنت متحمسًا لممارسة التمارين في الهواء الطلق بالشتاء، عليك التفكير في العتاد المناسب الذي ستحتاجه وهو ما نستعرضه معك في التقرير التالي..
حقيبة الظهر الرياضية
وهي من الأساسيات الضرورية والتي تتناسب مع ممارسة رياضة الجري فهي قريبة من ظهرك مع الحد الأدنى من الحركة أثناء التنقل عندما يتم شد حزام الصدر والخصر، مع قدرتها لحمل 13 لترًا، فيمكنك الحصول على كل ما تحتاجينه في طريقك دون أن يكون وزنه ضارًا للعمود الفقري.


حمالة الصدر
أهميّة ارتداء حمالة الصدر المناسبة لكل تمرين ولحجم الثدي تتوازى مع أهمية اختيار الحذاء المناسب للرياضة،‫ فالصدر هو عائق كبير للمرأة في أداء التمارين بالشكل الصحيح، يعيقها عن الركض والقفز بطريقة سليمة، ويقدم متجر "فابليتيكش" على الإنترنت حمالة الصدر "ألبا" والتي تسحب الرطوبة بعيدًا عن الجسم.


القميص العلوي
تقدم "أديداس" هذا القميص بأكمام طويلة، حيث يناسب ارتدائه تحت الطبقات الأخرى من الملابس في الجو البارد كما يمكن ارتدائه قائمًا بذاته في فصل الشتاء المعتدل.


الطبقة الأساسية
وهي طبقة رقيقة تعد بديلًا جيدًا لامتصاص حرارة الجسم، وهذه الطبقة تتناسب مع كل الملابس الرياضية والتي يمكن ارتدائها فقط أو تحت سترة، وبالنسبة لممارسي الرياضة في الطقس البارد، فيمكنهم اختيار الطبقة الأساسية ذات خط الرقبة العالي والتي تساعد على حمايتك ضد البرد.


الجاكيت
تقدم العلامة التجارية "H & M" مجموعة رائعة من السترات منخفضة التكلفة، والتي تتناسب مع درجات الحرارة المنخفضة والرياضة، كما يمكنك إقرانها مع أي من القمصان الأكثر دفئًا لديك في خزانة ملابسك.


السروال الرياضي
يعتبر واحدًا من الأساسيات الهامة التي لا غنى عنها عند ممارسة الرياضة بشكل مريح وسلس هو السروال الرياضي المصنع من الأقمشة المطاطية المريحة، ويقدم متجر "P.E Nation" عروضًا هائلة لمجموعة سراويل رياضية تناسب الشتاء.


القفازات
للحفاظ على دفء يديك فلا يمكن الاستغناء عن القفازات، ولكن في الوقت ذاته تحتاج إلى استخدام الهاتف، وتقدم "نايك" مجموعة جيدة من القفازات ذات النقشات البارزة التي تتيح لك استخدام شاشة هاتفك التي تعمل باللمس بشكل مريح.


القبعة
قبعة "ريبوك" الأنيقة والدافئة، يمكن سحبها لأسفل لتدفئة أذنيك، هي من القطع الهامة للمحافظة على حرارة أجسامنا خلال ممارسة الرياضة في الشتاء.
سماعات الأذن


سماعات "ستاديون" اللاسلكية تستخدام بلوتوث للاتصال بجهازك، وتوفر سبع ساعات من التشغيل، كما يمكنك ضبط مستوى الصوت عن طريق أزرار على الجزء الخلفي من سماعة الرأس، فضلًا عن الرد على المكالمات باستخدام الضوابط ذاتها.


حزام الذراع لحمل الهاتف
إن وضع الهواتف في جيوبنا لن تناسب ممارسة الرياضة بشكل جيد، لا سيما عندما يتعلق الأمر بالجري بسرعة، تقدم مجموعة "بروبورتا" جيب صغير قليلًا يوضع على الذراع لحمل الهاتف.


الأحذية
عندما يتعلق الأمر بأحذية الجري، يمكن تصفح متجر "زاكتي" الذي يقدم مجموعة من الأحذية متعدد الألوان التي تناسب ظلام الشتاء، وهي خيار جيد منخفض التكلفة في الليالي الباردة.

By | 2017-12-07T06:16:28+00:00 December 7th, 2017|صحه|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com