ندوة عن التصلب اللويحي في بعلبك بالتعاون مع الصليب الأحمر اللبناني

//ندوة عن التصلب اللويحي في بعلبك بالتعاون مع الصليب الأحمر اللبناني

ندوة عن التصلب اللويحي في بعلبك بالتعاون مع الصليب الأحمر اللبناني

ندوة عن التصلب اللويحي في بعلبك بالتعاون مع الصليب الأحمر اللبناني

نظمت جمعية "الأصدقاء اللبنانيين للتصلب اللويحي" بالتعاون مع الصليب الأحمر اللبناني، ندوة صحية عن التصلب اللويحي، لتسليط الضوء على هذا المرض وعوارضه، وأهم علاجاته وكيفية الوقاية والتأقلم معه، في مركز الصليب الأحمر في بعلبك، حاضر فيها رئيس قسم العلوم المخبرية في كلية الصحة في الجامعة اللبنانية رئيس بلدية بعلبك السابق الدكتور حمد حسن والدكتور حسن عبد الله، في حضور راعي ابرشية بعلبك للروم الملكيين الكاثوليك المطران الياس رحال ورئيسة الجمعية نهى قاصوف وعدد من الأطباء والمرضى.

بداية كلمة ترحيبية لرئيس قسم الخدمات الصحية في الصليب الأحمر الدكتور عباس زعيتر.

وألقت رئيسة الجمعية السيدة قاصوف كلمة عرفت فيها اهداف وبرنامج الجمعية والدراسات التي توصلت إليها والإحصاءات.

حسن
وأكد حسن أهمية النشاط الذي يجب أن يكون موضع اهتمام المعنيين في وزارة الصحة، ودعا إلى "الكشف المبكر على هذا المرض من خلال الاهتمام بالفحص المخبري في بداية ظهور العوارض، لمعالجته قبل تفاقمه".

عبدالله
بدوره، تناول عبدالله في مداخلته تجربته مع بعض المرضى والنتائج التي اعطتها والتجاوب مع العلاج، وراى ان "أعراض المرض تختلف بين المصابين، لكن أعراضه الأولية يمكن اختصارها بالتعب، صعوبة في المشي، مشاكل بصرية، شعور بالوخز والخدر، ضعف في العضلات والتشنجات، وفقدان التوازن. وبالرغم من غياب علاج يشفي من هذا المرض، فإن العلاجات الحالية والمتطورة التي في صدد الظهور نجحت في التخفيف من تطور المرض وإبطاء مساره".

وقدمت قاصوف دروعا تقديرية لكل من زعيتر وحسن وعبد الله.

By | 2018-01-14T15:31:42+00:00 January 14th, 2018|صحه|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com