إسرائيل تنظم حفلين لإحياء ذكرى “أم كلثوم” وتطلق اسمها على أحد الشوارع

//إسرائيل تنظم حفلين لإحياء ذكرى “أم كلثوم” وتطلق اسمها على أحد الشوارع

إسرائيل تنظم حفلين لإحياء ذكرى “أم كلثوم” وتطلق اسمها على أحد الشوارع

إسرائيل تنظم حفلين لإحياء ذكرى أم كلثوم وتطلق اسمها على أحد الشوارع

كشفت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، في محاولة جديدة للتطبيع واستمالة الرأي العام العربي بشكل عام، والمصري على وجه التحديد، أن إسرائيل ستنظم حفلًا في تل أبيب لتكريم كوكب الشرق "أم كلثوم"، بمناسبة مرور 43 عامًا على وفاتها، مشيرة إلى أن الحفل سيشارك فيه جوقة "سراج" بصحبة أوركسترا تضم 43 عازفًا، فيما لفتت إلى أن التكريم سيكون في تل أبيب يوم 22 مايو/ آيار، وفي حيفا يوم 24 من الشهر ذاته، بقاعة المؤتمرات.

والحفل المقرر إحياءوه فى 22 مايو، يأتي بمشاركة فرقة موسيقية إسرائيلية تضم 43 عازفًا لكى ينشدوا أغاني أم كلثوم، وأوضحت الصحيفة أنه سيتم إقامة حفل آخر ولكن هذه المرة في شمال إسرائيل وبالتحديد في مدينة حيفا الإسرائيلية ذات الأغلبية العربية، مشيرة إلى أن أسعار تذاكر الحفل تتراوح ما بين 150 وحتى 300 شيكيل لحفل تل أبيب، بينما الآخر فتتراوح أسعار التذاكر 175 إلى 275 شيكيل.

واحتفلت إسرائيل، الأربعاء الماضي، بإطلاق اسم "أم كلثوم" على شارع هو بمثابة تفرع صغير لا يتجاوز "20" مترًا من الشارع الاستيطاني رقم "20"، الذي يخترق أراضي بلدة بيت حنينا، ليربط مستوطنات الشمال الشرقي للقدس بشارع "عطروت"، المؤدي إلى تل أبيب، ولم يحضر الحفل، بحسب "رويترز" سوى رئيس بلدية الاحتلال في القدس "نير بركات"، وعدد قليل من مستخدمي البلدية العرب، وعدد من مسؤولي إدارة المركز الجماهيري في بيت حنينا، وعدد أكبر من ممثلي وسائل الإعلام الإسرائيلية والأجنبية والمحلية، في حين غاب سكان المنطقة العرب عن هذا الاحتفال.

ويأتي إطلاق اسم الفنانة أم كلثوم، ضمن مشروع واسع النطاق، كجزء من مشروع لتسمية كل الشوارع في المدينة؛ حيث تمت الموافقة العام الماضي على إطلاق نحو 145 اسمًا جديدًا على شوارع في القدس الشرقية المحتلة وتحديدًا في قرى وأحياء: صور باهر، بيت حنينا، شعفاط، العيسوية، الثوري، الطور، سلوان، وحي رأس العمود.

ولم تكن تلك هي المرة الأولى التي تعلن إسرائيل تنظيم حفل لأم كلثوم، بل سبقه إعلان التلفزيون الإسرائيلي العام الماضي تنظيم أسبوع كامل من البرامج يتضمن مسرحية غنائية وبرنامجي «من أغاني الأفلام» و«غن لي غني»، لأغاني أم كلثوم، وعلى نهج التجاوزات الإسرائيلية تعدى المطرب الإسرائيلي شلوموا سارانخا منتهكًا حقوق الملكية لأغنية «قولوا له» للمطرب عبدالحليم حافظ، الأمر الذي كشف عنه مع تداول مقطع مصور على موقع الفيديو «يوتيوب» يغني فيه المطرب الأغنية المصرية الأصل، كما أذاعها التلفزيون الإسرائيلي.

وقبل أكثر من 10 أعوام تغنت المطربة الإسرائيلية ذيهافا بأغنية «أنت عمري» لأم كلثوم، في محاولة للغناء باللغة العربية إلا أنها خرجت دون المستوى وبلغة ركيكة، كما صورت الأغنية في مقطع مصور مدته 45 دقيقة ونشرته على موقعها الإلكتروني، وتبعتها في غناء نفس الأغنية المطربة سريت حداد، وتداولتها وسائل الإعلام الإسرائيلية، ولم تقتصر التعديات على ذلك بل امتدت لقيام بعض المطربين بغناء بعض الأغاني وأبرزها أغنيتي: «سواح» و«قارئة الفنجان» التي غناها مطربون وفرق إسرائيلية، كما غنت سريت حداد «سألتك حبيبي» للمطربة فيروز.

واستمرارًا لحلقات التعدي على المحتوى التراثي والفني المصري والعربي، أصدر كاتب إسرائيلي كتابًا جديدًا باللغة العبرية لأغاني العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ يتضمن سيرته الذاتية وتاريخه الفني.

By | 2018-02-14T13:56:47+00:00 February 14th, 2018|أخبار الشرق الاوسط|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com