مانشستر سيتي في ربع نهائي الأبطال “نظريًا” بعد سحق بازل

//مانشستر سيتي في ربع نهائي الأبطال “نظريًا” بعد سحق بازل

مانشستر سيتي في ربع نهائي الأبطال “نظريًا” بعد سحق بازل

مانشستر سيتي في ربع نهائي الأبطال نظريًا بعد سحق بازل

وضع مانشستر سيتي الإنجليزي قدمه في الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، إثر فوزه على مضيفه بازل السويسري 4-0 مساء الثلاثاء على ملعب "سانت جايكوب بارك"، في ذهاب الدور ثُمن النهائي.

وأحرز أهداف مانشستر سيتي كل من إلكاي جوندوجان (14 و53)، وبرناردو سيلفا (18)، وسيرغيو أغويرو (23)، فيما تُقام مباراة الإياب في السابع من آذار/مارس المقبل على ملعب "الاتحاد".

وأشرك مدرب مانشستر سيتي جوسيب غوارديولا تشكيلة قوية، واعتمد على قائد الفريق فنسان كومباني في خط الدفاع إلى جانب نيكولاس أوتامندي، فيما جلس كل من ليروي ساني ودافيد سيلفا على مقاعد البدلاء عقب شفائهما من الإصابة، أما مدرب بازل رفاييل ويكي، فأجرى 3 تعديلات على تشكيلته التي تغلّبت على ثون في مباراة الفريق الأخيرة بالدوري السويسري، فأشرك ليو لاكرويكس وفابيان فري وبياس ريفيروس، وجلس الهولندي ريكي فان فولفسفينكل وراوول بتريتا عل مقاعد البدلاء.

وانطلق مانشستر سيتي بحثا عن هدف التقدم، واقترب من تحقيق ذلك في الدقيقة الثانية بعد عرضية من برناردو سيلفا على رأس إلكاي جوندوجان، لكن الحارس توماس فاسليك أبعدها فوق العارضة، رد عليها بازل في الدقيقة الخامسة عندما تلقى ديميتري أوبرلين كرة طويلة من ريفيروس وكاد ينفرد بالحارس إيديرسون الذي أبعدع محاولته بخروج موفق من مرماه، فيما افتتح سيتي التسجيل في الدقيقة 14، عبر رأسية من جوندوجان اثر ركلة ركنية نفّذها كيفن دي بروين، وكاد بازل يحقّق التعادل عبر فالنتين ستوكر لكن إيديرسون أنقذ الموقف مجدّدا، قبل أن يضيف الفريق الضيف هدفه الثاني في الدقيقة 18، بعدما رفع رحيم سترلينغ كرة عرضية حاول الدفاع قطعها لتصل برناردو سيلفا على الناحية اليمنى، فسدّد النجم البرتغالي الكرة بحكمة حاول الحارس فاسليك إبعادها لكنها تهادت من فوقه داخل المرمى.

وسرعان ما سجّل الأرجنتيني سيرغيو أغويرو الهدف الثالث لسيتي في الدقيقة 23 عبر تسديدة محكمة من خارج منطقة الجزاء على يمين فاسليك، وأهدر سترلينغ فرصة الهدف الرابع في الدقيقة 33 بعدما أبعد فاسليك الكرة من أمامه، ومرّر فابيان ديلف الكرة من الناحية اليسرى إلى دي بروين الذي سدد مباشرة من حدود منطقة الجزاء فوق المرمى بقليل في الدقيقة ٣٧، في حين لم يتغيّر الأمر في الشوط الثاني، واقترب دي بروين من إحراز هدف جديد لسيتي في الدقيقة 47 بعدما تلقى كرة من جوندوجان قبل أن يسدّد في مكان وقوف الحارس، وبرع إيديرسون في التصدي لتسديدة من محمد اليونسي في الدقيقة 49، قبل أن يضيف جوندوجان هدفه الثاني في المباراة بالدقيقة 53، بتسديدة ملتفّة استقرّت على يسار الحارس التشيكي.

واستسلم بازل لمجريات اللعب رغم فرصة أهدرها أوبرلين بعد تمريرة من ستوكر في الدقيقة 56، ودخل ليروي ساني ودافيد سيلفا أرض الملعب بدلا من رحيم سترلينج وكيفن دي بروين، وانسل أجويرو من الناحية اليسرى قبل أن يمرّر كرة ذكيّة للمتحفز جوندوجان لكن فاسليك أفسد على الدولي الألماني فرصة "الهاتريك" بالدقيقة 74.

By | 2018-02-14T08:03:46+00:00 February 14th, 2018|رياضه|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com