بشرة سارة لموظفي الحكومة المصرية مع بداية العام المالي الجديد

//بشرة سارة لموظفي الحكومة المصرية مع بداية العام المالي الجديد

بشرة سارة لموظفي الحكومة المصرية مع بداية العام المالي الجديد

بشرة سارة لموظفي الحكومة المصرية مع بداية العام المالي الجديد

أكد رئيس مجلس النواب المصري، الدكتور علي عبدالعال، بأن الموازنة العامة للدولة المصرية والتي سيبدأ العام بها في الأول من يوليو المقبل، قد ضمن أكبر قدر من أجور الموظفين الذين حدثت لهم زيادات في الرواتب والأجور، وذلك بشكل لم يحدث من قبل في تاريخ مصر.

وأشار الدكتور عبدالعال إلى أن الموازنة تثبت حرص الدولة على مصلحة المواطن البسيط وعلى مصلحة موظفي الحكومة وعلى تحسين أحوالهم المعيشية، وجاء ذلك في رده على حديث النائب هيثم الحريري والذي تحدث بأن بعض رواتب الموظفين لا تتناسب مع الوضع الراهن وغلاء الأسعار وعلى الأخص رواتب المدرسين والمعلمين في مصر، حيث يتقاضي المعلم الراتب نفسه منذ أعوام طويلة وبدون زيادة على حد وصف هيثم الحريري.

وأوضح رئيس مجلس النواب المصري، أن الدولة المصرية تعطي اهتمامًا كبيرًا كذلك بالدفاع عن الأرض وتراب هذا الوطن، وذلك من خلال رجال القوات المسلحة والشرطة في الداخل، وكذلك رجال السلك الدبلوماسي ووزارة الخارجية وسفراء الوطن في الخارج.

ويذكر أن الحريري كان قد علق على زيادة رواتب أعضاء السلك الدبلوماسي وعدم زيادة رواتب الموظفين في مصر قائلًا "نحترم ونقدر أعضاء السلك الدبلوماسي ومع أن تحسن أوضاعهم المالية ولكن نحن مع أيضًا الاهتمام بكل المواطنين في الدولة في ظل ارتفاع الأسعار”.

By | 2018-04-17T12:12:34+00:00 April 17th, 2018|مال واعمال|0 Comments

About the Author:

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com