صيلة المريجة توقف طالبا أطلق النار ابتهاجاً بنجاحه في الامتحانات الرسمية وقوى الأمن تعلّق أهمية كبرى على دور المواطنين في المساعدة لتوقيف مطلقي النار

//صيلة المريجة توقف طالبا أطلق النار ابتهاجاً بنجاحه في الامتحانات الرسمية وقوى الأمن تعلّق أهمية كبرى على دور المواطنين في المساعدة لتوقيف مطلقي النار

صيلة المريجة توقف طالبا أطلق النار ابتهاجاً بنجاحه في الامتحانات الرسمية وقوى الأمن تعلّق أهمية كبرى على دور المواطنين في المساعدة لتوقيف مطلقي النار

صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة

البلاغ التالي:

الساعة 15,10 من تاريخ 2/7/2018، حصل إطلاق نار في محلّة المريجة،
بُعيد صدور نتائج الامتحانات الرسمية لشهادة البكالوريا.
من خلال الاستقصاءات والتحريّات التي قامت بها فصيلة المريجة في وحدة
الدرك الإقليمي، تمكن عناصرها من معرفة هوية مطلق النار، وتبيّن انه أحد
الطلاب الناجحين، ويدعى:
– م. أ. (مواليد عام 1998، لبناني)
بناءً على إشارة القضاء المختص، جرى إحضاره إلى مركز الفصيلة، بعد
مداهمة منزله الكائن في محلّة المريجة، وضُبط في داخل المنزل السلاح
المستخدم وهو من نوع "كلاشنكوف".
أحيل الموقوف مع المضبوط إلى القضاء المختص.
تُذكّر المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي المواطنين الكرام، بالأهمية الكبرى
لدورهم في توقيف مطلقي النار، من خلال إرسال المعلومات الموثّقة عنهم
(صورة أو فيديو…) والأمكنة التي حصل فيها إطلاق النار، وذلك عبر خدمة
"بلّغ" على الموقع الإلكتروني لقوى الأمن الداخلي أو من خلال التواصل مع
شعبة العلاقات العامة من خلال موقعي فايسبوك أو تويتر، كما إن القطعات
المختصة مستمرة في استقصاءاتها وتحرياتها لتوقيف مطلقي النار، على مختلف
الأراضي اللبنانية.
#معاً_نحو_مجتمع_أكثر_أماناً
#بتقبل_تقتل

By | 2018-07-03T13:45:04+00:00 يوليو 3rd, 2018|مصادر أمنية|0 Comments

About the Author:

Programmer

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com