دراسة تؤكّد أن “الماريغوانا” تساعد في علاج أمراض الأمعاء

//دراسة تؤكّد أن “الماريغوانا” تساعد في علاج أمراض الأمعاء

دراسة تؤكّد أن “الماريغوانا” تساعد في علاج أمراض الأمعاء

دراسة تؤكّد أن الماريغوانا تساعد في علاج أمراض الأمعاء

كشفت دراسة أميركية أن المركبات الموجودة في "الماريغوانا" والمعروفة باسم "الكانابينويدز"، تشبه جزيئات endocannabinoids التي تنتج في اجسامنا بشكل طبيعي، والتي تساعد في علاج أمراض الأمعاء الالتهابية التي تؤثر على الملايين حول العالم. ووفقا للباحثين، يحدث التهاب الأمعاء بسبب التهاب القناة الهضمية ، حيث يؤثر مرض كرون على الجهاز الهضمي بأكمله والتهاب القولون التقرحي (UC) فقط في الأمعاء الغليظة.

وأجريت التجارب على الفئران باستخدام مادة كيميائية تدمر بطانة الأمعاء ، مما يؤدي إلى الالتهاب واكتشف الباحثون أن التهاب القناة الهضمية ينظمه عمليتان ، الأولى هي الاستجابة المناعية للجسم لمسببات الأمراض في الأمعاء وعلى الرغم من أن هذه الاستجابة ضرورية لقتل البكتريا الضارة، إلا أنها يمكن أن تلحق الضرر ببطانة الأمعاء. وتتضمن العملية الثانية الجزيئات التي تتحرك عبر القناة الهضمية ، مما يتطلب الالتهاب إلى إفراز endocannabinoids لمقاومته.

في حالة عدم وجود مركبات endocannabinoids ، يمكن أن يكون الالتهاب خارج السيطرة ، والذي يمكن أن يؤدي إلى مهاجمة خلايا المناعة في الجسم، بطانة القناة الهضمية. وكشف الباحثون أن مركبات القنب الهندي تتشابه مع مركبات endocannabinoids بالجسم، وبالتالي قد يكون لها نفس التأثير. ويمكن أن تؤدي الدراسة إلى استهداف أدوية جديدة للاضطرابات التي تصيب الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم.

وفي معرض حديثها عن النتائج ، قالت الدكتورة بيث ماكورميك ، من جامعة ماساشوستس الأميركية "هناك الكثير من الأدلة النادرة حول فوائد الماريغوانا الطبية ، لكن لم يكن هناك الكثير من الدراسات لدعمها.. لكن لأول مرة ، لدينا فهم للجزيئات المشاركة في العملية وكيف تتحكم تلك المركبات في الالتهاب".

وعلى الرغم من أن النتائج ، التي نشرت في مجلة "Clinical Investigation"، إيجابية ، إلا أن الباحثين يضيفون المزيد من الدراسات المطلوبة. وأضاف البروفيسور راندي مرسيني ، من جامعة باث البريطانية، والذي شارك أيضًا في الدراسة: "أن هذه الدراسة تفسير مقنع لسبب إبلاغ مستخدمي الماريغوانا بأن الحشيش يخفف أعراض الـ IBD ، فلدينا حتى الآن تجربة حقيقية على الفئران ولم يثبت هذا تجريبيا على البشر".لكننا نأمل أن تساعدنا هذه النتائج في تطوير طرق جديدة لعلاج أمراض الأمعاء عند البشر".

والجدير بالذكر سيتوفر الحشيش الطبي كوصفة طبية في بريطانيا بعد موافقة الحكومة عليه الشهر الماضي كما ان الماريغوانا قانونية للأغراض الطبية في 30 ولاية أميركية ، بما في ذلك كاليفورنيا وفلوريدا وأوهايو.

By | 2018-08-15T05:46:42+00:00 أغسطس 15th, 2018|صحه|0 Comments

About the Author:

Programmer

Leave A Comment

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com